أسطورة المجتمع المسلم والدولة المسلمة

by Maha Al Aswad

تعليق سريع على حادثتين متزامنتين:

الحكم بالحبس 3 أشهر على الفنان عادل إمام بسبب إساءته للإسلام في أعماله! 

و منع عرض مونودراما في مهرجان مسرحي بالساقية بسبب “سب الدين

المجتمع ليس مسلما والدولة ليست مسلمة. الأفراد فقط يمكن أن يطلقوا على أنفسهم “مسلمين” أو غيرها من الأديان. وبما أنها صفة فردية في الأساس لا يجوز أن يقوم أيا كان بفرض قيمه الخاصة -التي قد تكون إسلامية/بوذية/مسيحية/ مجوسية/إلخ.. على الآخرين. قد يحترم هو دينه بطريقته الخاصة ولكن لا يطالب الآخرين بذلك، لأن الآخرين – حتى ممن قد ينتمون لنفس ذلك الدين-  يملكون حتما طريقة مختلفة لفهمه ولديهم طريقتهم في احترامه أو عدم احترامه. الدين ما هو إلا فكرة ولا أحد يملك الحقيقة المطلقة، والفضاء متاح للجميع للتعبير عن آرائهم بكل الطرق الممكنة.

لا تفرض قيمك الخاصة على الآخرين. ولاطريقة فهمك للأمور على الآخرين. مصر في طريق الفاشية.